Show simple item record

Authorالبراري, حسن
Available date2020-04-14T07:51:44Z
Publication Date2018-06-03
Publication Nameجريدة الشرقen_US
Citationالبراري, حسن. إستراتيجية السعودية. جريدة الشرق، ع 11309، ص 44، 03-06-2019
URIhttps://shrq.me/opbeemw
URIhttp://hdl.handle.net/10576/14123
Abstractكيف يمكن الحديث عن دائرة خليجية بزعامة سعودية في ظل حصار قطر ؟ حديث السعودية عن دائرة إسلامية لا يتفق مع تعقيدات العلاقات الدولية للدول الإسلامية كان بإمكان السعودية تجنب الحرج لو أجرت مراجعة لمجمل سياساتها التي حولتها لدولة تستمطر لأعداء بعد أن أخفقت الرياض في دفع الولايات المتحدة لشن حرب ضد إيران، تحركت الدبلوماسية السعودية بشكل مختلف هذه المرة لحشد الدعم السياسي وعزل إيران، فالقمم الثلاث تأتي في سياق محاولة الرياض بناء إستراتيجية متعددة المستويات، مستعيدة بذلك فكرة الرئيس المصري الأسبق جمال عبدالناصر عندما حاول وضع مصر كقلب للعالم العربي والقارة الأفريقية والعالم الإسلامي. فالرياض تحاول تقديم نفسها كقلب نابض لدوائر ثلاث: الخليج، العرب، والمسلمين. لكن وعلى العكس من الرئيس جمال عبدالناصر، فالعدو الإستراتيجي هذه المرة ليس الاستعمار الغربي والإمبريالية وإسرائيل بل إيران التي لابد من حصارها، وفي سبيل ترويض إيران لا ضير من الاستعانة بقوى الاستعمار والإمبريالية وإسرائيل! هذا هو السياق العام لدبلوماسية القمم، فالرياض تحاول بشكل حثيث توظيف مركزها المالي واستغلال حاجة بعض الدول اقتصادياً من أجل بناء موقف سياسي يعزل إيران ويشرعن أي حرب قادمة يمكن أن تشنها الولايات المتحدة بحجة حماية أمن الخليج.
Languagear
Publisherجريدة الشرق
Subjectدول الحصار
Subjectحصار قطر
Subjectالأزمة الخليجية
Titleإستراتيجية السعودية
TypeArticle
Pagination44
Issue Number11309


Files in this item

FilesSizeFormatView

There are no files associated with this item.

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record