Show simple item record

AdvisorIsmiali, Hafid
Authorقاسم [Qasem], منال [Manal]
Available date2017-03-22T11:35:30Z
Publication Date2016-06
Citationمنال نبيل قاسم السعدي اليافعي، "الأخطاء التركيبية لدى متعلمي اللغة العربية : طلبة برنامج تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بجامعة قطر أنموذجًا" ، أطروحة ماجستير في اللغة العربية وآدابها، جامعة قطر، 2016
Identifierhttp://orcid.org/ 0000-0003-0386-3488
URIhttp://hdl.handle.net/10576/5395
Abstractتندرج ظاهرة -الأخطاء اللغوية لدى متعلمي اللغة العربية- في إطار ما يعرف بـ «اللسانيات التقابلية». وعلى هذا الأساس فإن دراسة موضوع الأخطاء اللغوية، يوجب علينا اتباع منهج التحليل التقابلي، الذي يسعى إلى إيجاد تفسير للأخطاء في مجال تعلَم اللغات واكتسابها. وقد تم تطبيق هذا المنهج لتطوير مواد تعليم اللغات ومناهجها وطرائقها، الأمر الذي ساعد كثيراً على تفادي الوقوع في أخطاء لغوية تكون نتيجة تأثير اللغة الأولى (اللغة الأم) على اللغة المتعلَّمة (اللغة الهدف)، وما ينجُم عن ذلك من أخطاء على المستوى الصوتي والمستوى الصرفي والمستوى التركيبي والمستوى المعجمي الدلالي والمستوى الاستعمالي أو التداولي. فمفهوم الخطأ يوصف بأنه انصرافٌ أو انحرافٌ عن النظام اللساني بكل مستوياته الصوتية والصرفية والتركيبية والمعجمية الدلالية، ويعد ظاهرة بارزة في المنظومة التعليمية في الأداء الفعلي للكلام سواء أكان هذا الأداء منطوقاً أم مكتوباً. وعليه تأكد في ضوء ذلك واجب الاهتداء إلى الأسباب الكامنة وراء تلك الأخطاء قصد توصيفها وضبطها وحصر مجالها الإجرائي. هناك اتجاهات عديدة حملت على عاتقها أمر تحليل الأخطاء اللغوية ومعالجتها منها: الاتجاه التقليدي وهو اتجاه قديم، عرفته الثقافة العربية، فقد بذل علماء اللغة في القرون الثلاثة الأولى جهوداً كبيرة لمقاومة ظاهرة اللحن والخطأ في اللغة. ثم تطورت المعالجة في إطار اللسانيات التطبيقية، حيث تمكن الباحثون في هذا المجال من بلورة تصورات جديدة مكنت من إيجاد حلول عملية لبعض المشكلات المتصلة بتعليم اللغة، ومن ضمنها ارتكاب أبناء اللغة الأم الأخطاء اللغوية نفسها، وسبب الفشل في تنمية المهارات اللغوية للمتعلمين، ويظهر ذلك من خلال نتائج الاتجاهات التي عرضها علم اللسانيات التطبيقية، بدءاً من الاتجاه التقابلي مروراً باتجاه تحليل الأخطاء وصولا إلى الاتجاه التكاملي. وسنتناول في هذا البحث الأخطاء التركيبية لدى متعلمي اللغة العربية، واخترنا أن نطبق على "المستوى المتقدم لطلاب برنامج اللغة العربية للناطقين بغيرها في جامعة قطر"، وسيكون منطلقنا أساسا هو بعض النماذج الكتابية التي ستمكننا من تتبع الأخطاء التركيبية في مواضيعهم الكتابية وتحليلها. وسنذيل البحث ببعض الحلول والمقترحات العملية التي من شأنها أن تساعد على تجنّب الصعوبات المطروحة عند تعلّم اللغة الثانية
Languagear
Subjectاللغة العربية
Subjectاللسانيات التقابلية
Subjectالأخطاء اللغوية
Subjectاللغة الثانية
Subjectالتحليل التقابلي
Subjectlanguage learning processes
Subjectcontrastive linguistics
Titleالأخطاء التركيبية لدى متعلمي اللغة العربية : طلبة برنامج تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها بجامعة قطر أنموذجًا
TypeThesis
Alternative AbstractThe issue of linguistic errors among the Arabic language learners falls within the framework of what is known as «contrastive linguistics». Therefore, the study of this topic requires the adoption of a contrastive analysis, which seeks to account for the errors in the field of language learning and acquisition. This approach was implemented so as to develop language teaching methods and to improve curricula and materials. This greatly helped learners avoid a lot of linguistic errors resulting from language interference between the mother tongue and the target langue pertaining to various levels of linguistic analysis; be they phonetic, morphological, structural, lexical, semantic, and/or pragmatic. The concept of error is conventionally described as a digression or deviation from the linguistic system at all its levels of analysis. In fact, error analysis is a prominent phenomenon in the educational system as it is crucial to the actual language performance both in its verbal or written forms. Therefore, it is of massive importance to investigate into the underlying causes of these errors so to describe them and to limit the scope of their repercussion. There are many approaches that attempted to analyze and account for errors. There is, for instance, the traditional approach. It is an old approach which deeply enrooted in the Arabic culture. In the first three centuries (after Hijra) great efforts were done by traditional grammarians to combat errors committed by the Arabic language speaker. Today, the treatment of errors has improved within the framework of Applied Linguistics. In this respect, specialists have developed new conceptions that allowed for (a) practical solutions to some language teaching problems, including the mistakes done by mother tongue speakers themselves; and (b) the depiction of the reasons responsible for the learners’ failure to improve their language skills. All this is discerned in the approaches results unveiled by Applied Linguistics, ranging from contrastive analysis, passing by discourse analysis, and ultimately arriving at the complimentary approach. In this study, we addressed structural errors at Arabic language learners. We decided to conduct our research among advanced Arabic language learners at Qatar University as a case study," Our analysis was based on written samples to survey structural errors among the students. Finally the study ended with a list of suggested recommendations that would hopefully help avoiding difficulties in second language learning processes.
Departmentاللغة العربية وآدابها


Files in this item

Icon

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record