Show simple item record

Authorبوزيان, أحمد
Available date2018-07-23T10:15:48Z
Publication Date2018-02
Publication NameANSAQ Magazine مجلة أنساقen_US
Citationبوزيان, أحمد، شعرية المصطلح الصوفي من بنية التآلف إلى بنية التضاد، مجلة أنساق، كلية الآداب والعلوم، 2018، المجلد 2، العدد 1، جامعة قطر، ص: 115 - 132
ISSN2520-713X
URIhttp://hdl.handle.net/10576/6814
URIhttp://www.qu.edu.qa/conference/ansaq/magazine
Abstractلا يمكن فهم الإشكالية الاصطلاحية الصوفية، بمعزل عن فهم الجهاز المفاهيمي للتصوف، أو وعي بنية نظامه المعرفي، الذي يتحدد بمجموعة من التصورات، بدونها يستحيل التواصل مع هذا الخطاب، كما أنه وبدون وعي خصوصية هذا الخطاب وبنيته المفارقة، فإن الحديث عنه يُعدُّ ضربا من الفذلكة الكلّامية، وترفا فكريا، و فضلة من القول التي لا تنتظم على نسق دلالي. ولعل العلاقة بين الكلّمة في اللغة، وما تشير إليه في المتعيّن المحسوس، مرتبطة بما ترسّب في الوعي الجمعي من دلالة، فتحدد هويّة الموجودات المحسوسة من خلال الدوال التي تشير إليها، و بذلك ستظل إشكالية المصطلح تفرض نفسها، خاصة في علاقة اللغة بالمعاني المجردة أو اللطائف؛ إذ تتسع الهوة بين الدال والمدلول ما يجعل المتصوف يخاتل اللغة، بل يظل دوما في مراوغتها ومغالبتها، وتظل معها عملية الكشف مجرد مقاربة لاستهلك اللطائف ولا تستنفذها؛ لأنّ معاني اللطائف لا يضبطها حدّ، ولا يحصرها لفظ . ولذلك تتراسل المتناقضات وتتزامل المتضادات وتتوحد المتنافرات، على غير ما هو معهود في الخطاب المعياري. وهذه المتناقضات تفرض على الصوفي إعادة بناء اللغة من جديد، وفق مما يفرضه العرفان. وبنية نظامه المفارق. فيسقط من اعتباره، ما يسمى بالتضاد اللغوي، بل يحيل–أحيانا- ذلك التناقض إلى ترادف ومبرر. وعلى هذا الوعي الإشكالي فان اللغة الصوفية تحيل إلى ذاتها، و تبني عالمها الخاص، من خلال ما تحيل إليه من معان ليس لها معادل موضوعي، مما ما يضفي عليها سمة المفارقة الشعرية، وهو ما تحاول هذه الدراسة مقاربته.
Languagear
Publisherكلية الآداب والعلوم - جامعة قطر College of Art and Science - Qatar University
Subjectالشعرية
Subjectالتصوف
Subjectبنية
Subjectالمصطلح
Subjectالتآلف
Subjectالمفارقة
Subjectالاختلاف
Subjectالمتناقضات
Subjectالصوفية في الأدب
Subjectالشعر الصوفي العربي -- تاريخ و نقد
Subjectالصوفية في الشعر
Titleشعرية المصطلح الصوفي من بنية التآلف إلى بنية التضاد
Alternative TitleThe Poetics of Mystical Term from the Harmonious Structure to the Antagonistic One
TypeArticle
Pagination115-132
Issue Number1
Volume Number2
Alternative AbstractThe problematic/issue of the mystic idiomatic cannot be understood apart/aloof from understanding the conceptual device of mysticism or its system awareness of the cognitive structure, which is determined by a set of perceptions without which it is impossible to communicate with this discourse. Without the awareness of the specificity of this discourse and structure of the paradox, the talk about it is a form of a verbal premise, an intellectual luxury and an abundance of utterances that are not arranged on the semantic format. And that the relationship between the word in the language and what it refers to in the targeted tangibles, associated with what is deposited in the collective consciousness of the significance, identifying tangible assets through the signifiers to which they refer. Thus, the problematic will continue to impose itself especially the relationship of the language and abstract or the subtleties meanings. This is in general meanings where the gap is widening between the signifier and the signified that makes the mystic misleading/deceiving into the language, but he always remains in his evasiveness and transcendence. And within it remains the detection process as a mere approach to the subtleties consumption without depleting them because the subtleties meanings are not controlled by a boundary, nor locked by an utterance/term. Therefore, the contradictions correspondent, the antonyms associate and the dissonances unite; an unusual matter to what is typical in the normative discourse. These contradictions impose on the mystic to rebuild a new language according to what recognition imposes and its paradoxical system structure, thus falling from his consideration the so-called linguistic contradistinction. Yet, the latter sometimes refers to synonymy and unjustified. On this problematic awareness, the mystical language refers to itself, and builds its own/private world through what meanings it conveys for which there are no objective equivalents, thereby conferring upon/imparting to it the poetic paradox feature which this article tries to approach.
ESSN2520-7148
AuthorBouziane, Ahmaed
SubjectThe poetic
SubjectThe Mystical
SubjectStructure
SubjectTerm
SubjectHarmony
SubjectThe paradox the difference
SubjectContradictions
SubjectThe Sufism in poetry
SubjectThe Sufism in literature
SubjectSufi poetry, Arabic -- History and criticism


Files in this item

Icon

This item appears in the following Collection(s)

Show simple item record